اتجاهات التجارة الإلكترونية في 2021

اتجاهات التجارة الإلكترونية في 2021

هل اخترت احتراف التجارة الإلكترونية بطرقها وأساليبها المختلفة أم أنّك لازلت مشككاً بها إلى الآن؟

في الحقيقة أنا أثق بذكائك، وأتوقع أنك تقرأ خارطة التغيرات في العالم وفق نظرة ثاقبة ورأي صحيح.

لذا فإنّك ستعمل على تعزيز حضورك وممارستك للتجارة الإلكترونية على أوسع نطاق بالتأكيد.

لكن هل تتجه التجارة الإلكترونية نحو آفاق جديدة؟ وما نسبة حضورها في حياتنا اليوم وغداً أيضاً؟

في الواقع إنها تساؤلات أولية، لكن من المهم والمثير للاهتمام فعلاً أن تعرف أكثر عن كل التغيرات والتطورات حولك.

مفهوم التجارة الإلكترونية/ E-commerce

في الواقع، تشير التجارة الرقمية إلى أي شكل من أشكال المعاملات التجارية التي تتم عبر الإنترنت.

حيث يعدّ التسوق عبر الإنترنت من أشهر أنواع التجارة الإلكترونية، إذ يعتمد على البيع والشراء عن طريق الإنترنت.

وفي الوقت نفسه، هناك أنواع متعدّدة للتجارة الإلكترونية، مثل المزادات عبر الإنترنت، وبوّابات الدفع عن طريق الإنترنت.

كما أنّ الخدمات المصرفية عبر الإنترنت تعتبر من ضمن أنواع التجارة الإلكترونية أيضاً.

إذن، إنّ هذا المجال واسع بالفعل، وتزداد أهميته فعلاً بطريقة تثير التعجب والإعجاب في آنٍ معاً.

ربما تتساءل عن الفائدة التي جلبتها لنا التجارة الإلكترونية، وفي الحقيقة غيّرت الطريقة التي نتسوق بها اليوم.

كما أنّها وفّرت علينا وقتاً وجهداً كبيرين فعلاً، إذ بات كل ما تحتاجه يصلك بمجرّد ضغطة زر.

أنواع التجارة الرقمية

هناك عدّة أنواع للتجارة الإلكترونية، كل منها له فوائده وقواعده الخاصة به، وفي الواقع تعمل العديد من الشركات في أكثر من فئة في وقت واحد.

أمّا أهم أنواع التجارة الإلكترونية، فهي:

  • B2C/ Business- to-  Consumer:

حيث تتعلّق ببيع المنتجات والخدمات من قِبل الشركات للمستهلكين، وذلك عبر الإنترنت.

وهو النموذج الأكثر شيوعاً، ففي الحقيقة كل ما تشتريه على النت يدخل ضمن هذا النوع، ويتميز بأنّه تعاملاته أسرع من غيره.

أي إنّك تتخذ قرارك الشرائي بسرعة، خاصة إذا كان المنتج معقولاً في قيمته المادية.

  • B2B/ Business- to- Business:

يتعلّق هذا النوع بالتعاملات بين الشركات، حيث تبيع الشركة منتجاتها إلى شركة أخرى.

لكن في هذا النوع تحتاج إلى كثير من الاحترافية والإقناع، حتى تضمن شراء شركة ثانية خدمات شركتك.

  • C2B/ Consumer- to- Business:

إنه نموذج المستهلك إلى الأعمال، حيث يقوم الأفراد ببيع منتجاتهم وخدماتهم إلى الشركات.

كما أنّ التسويق بالعمولة يدخل ضمن هذا النطاق أيضاً.

بالإضافة إلى هذا تكمن ميزة C2B في تنافسيته في مجال تسعير السلع والخدمات أيضاً.

  • C2C/Consumer-to- Consumer:

إنّ هذا النوع من التجارة الرقمية القائمة على مبدأ من المستهلك إلى المستهلك، يمكن أن يشكل سوقاً عبر الإنترنت.

حيث تربط المستهلكين ببعضهم من خلال تبادل السلع والخدمات، بالإضافة إلى أنهم يكسبون أموالهم من خلال رسوم يفرضونها على خدمات معيّنة.

 التجارة عبر الإنترنت

في البداية هناك حقيقتان تشيران لأهمية التجارة الرقمية اليوم:

  • بات العالم مطالباً بتطبيق إجراءات التجارة الرقمية التي كان قد خطط لها لعام 2025، في العام الحالي 2021.
  • من المتوقع ارتفاع نسبة الاعتماد على التجارة الرقمية في أمريكا وحدها إلى 14% عام 2021.

إنّ هاتين الحقيقتين تدلان على أهمية التجارة الإلكترونية/E-commerce، على الرغم من أنّ عام 2020 كان عصيباً، بسبب جائحة كورونا.

حيث إنّ العمل عن بعد انتعش بشكل غير مسبوق، بل إنّ أهمّ الشركات الكبرى قد اتجهت إلى إنقاذ نفسها من خلال تحويل عملها إلى العمل عن بعد.

بالإضافة إلى ازدهار تطبيقات التوصيل عن بعد في الدول العربية أيضاً، خاصة مع جائحة كورونا.

بعد عام 2020 أصبح لازماً على كل شركة أن تتحول إلى التجارة الرقمية، بسبب تغير السلوكيات الرقمية.

حيث اعتاد الناس من خلال Amazon و ebay على نمط معيّن من التسوق، وجاءت جائحة كورونا لتكمل التحول بشكل كامل.

هل هناك أكثر من ذلك للدلالة على أهمية التجارة عبر الإنترنت؟ نعم هناك شيء إضافي.

اليوم بات اعتماد التجارة الإلكترونية في أيّة شركة سمة تنافسية قادرة على اجتذاب المزيد من العملاء.

اتجاهات التجارة الإلكترونية في 2021

هناك عدة اتجاهات ينبغي التركيز عليها في التجارة الرقمية في 2021، لكن أهمها:

  • ازدياد أهمية التجارة الصوتية:

حيث ارتفعت نسبة الإقبال على البحث الصوتي في محركات البحث مثلاً، لذا إن كنت تملك متجراً عبر الإنترنت، فمن الضروري جداً أن تدعم البحث الصوتي فيه.

  • أهمية الذكاء الاصطناعي في التجارة الرقمية:

حيث من المعروف أن الذكاء الاصطناعي شريك أساسي في أي متجر إلكتروني، حيث إنه المسؤول عن تقديم إرشادات وتوصيات مخصصة لعملائك.

إذ إن له دوراً في زيادة التحويلات وانخفاض معدّل العائد أيضاً.

  • ظهور خيارات جديدة للدفع:

في الحقيقة يُعتبر اختيار الطريقة المثلى للدفع بالنسبة إلى عملائك، الوسيلة الأهم من أجل تعزيز متجرك الإلكتروني.

لذا فإنّ معظم شركات التجارة الإلكترونية أصبحت تُقبل على تضمين متجارها المحافظ الرقمية.

لكن الجديد في عام 2021، هو أن العملات المشفرة ستدخل في معاملات وآليات الدفع لدى شركات التجارة الإلكترونية.

  • استمرار العلامات التجارية في اعتماد التسعير الديناميكي:

لذا فإنّ الشركة التي تعمل جيداً هي التي تتفوق في التسعير الصائب وغير الظالم أيضاً.

ومن الأفضل دائماً أن تختار السعر المناسب لمنتجاتك، لأنك إذا لم تسعّره بطريقة جيدة، فإنك لن تحقق مبيعات كافية .

  • ارتفاع أسهم التجارة المرئية:

حيث تشير التجارة المرئية إلى ضرورة استخدام الصور في صفحة منتجاتك، وفي متجرك أيضاً.

لأن الصور تؤثر كثيراً على قرار المستهلكين في الشراء، خاصة إذا كانت الصورة احترافية بالطبع.

بعد هذا الاستعراض السريع لأهم أنماط واتجاهات التجارة الرقمية في 2021، لابدّ أن تتأكد أنك في طليعة المعتمدين على أحدث تقنيات التجارة الرقمية.

وفي النهاية إن أحسنت الاختيار ودعّمت متجرك الإلكتروني كما ينبغي، ستجني الكثير من الأرباح بالتأكيد.

Related Posts
Leave a Reply

Your email address will not be published.Required fields are marked *